دار المصطفى - تريم

دار المصطفى - تريم

تشرفت مؤسسة طابة بالتعاون مع مؤسسة دار المصطفى للدراسات الإسلامية بتريم– اليمن والتي أسسها الحبيب عمر بن حفيظ عام 1414 ه لتعليم العلوم الشرعية الغراء بالسند المتصل وتزكية النفس ونشر الدعوة إلى الله عز وجل ودينه وكتابه وسنة رسوله. وتتلخص مهمة مؤسسة طابة بدعم الدار من ناحية التطوير الإداري والمالي الأمر الذي يساعد على تحقيق أهدافها الكبيرة.

أهداف البرنامج

  • الإستمرار في تطوير قسم المالية من خلال متابعة تطبيق النظام الذي تم وضعه والتدقيق السنوي لتحقيق الشفافية المالية المتكاملة والاكتفاء المالي.
  • تحقيق زيادة في موارد خدمات الطلبة.
  • تحديد خطوات لاقتصادية الصرف ووضع خطة لإعادة توزيع المصاريف حسب الحصص المناسبة لها.
  • تصميم خطة لزيادة التبرعات ووضع خطة لتوفير الاحتياجات المادية اللازمة والعمل عليها
  • تفعيل كامل للإدارة التنفيذية ومجلس الإدارة في الدار.
  • الوصول إلى هيكل قيادي حديث وفعال.
  • المبادرة باستقطاب الطلبة.
  • إنشاء وقف للدار.
  • النهوض بالمستوى العام للدار( البنية التحتية- الطلبة- الرواتب والحوافز).
  • الوصول لمستوى القدرة على وضع خطة تشغيلية لخمس سنوات.
  • الحصول على اعتماد لإعطاء شهادات.
  • الحصول على شهادة الجودة (ISO).

إنجازات البرنامج

تمت إعادة هيكلة وتطوير قسم المالية في الدار ليكون قادراً على استيعاب التطويرات الإدارية اللاحقة لكل الإدارات والأقسام من خلال تطبيق مبادئ ومعايير محاسبية دولية. وشمل تطوير هذا القسم الخطوات التالية:
  • إعادة تشكيل الهيكل الوظيفي لقسم المالية وعمل توصيفات وظيفية لموظفي القسم.
  • إعادة هيكلة الدورة المستندية في الدار وفقاً لمعايير محاسبية علمية.
  • تطوير دليل سياسة وإجراءات قسم المالية و دليل سياسة وإجراءات إعداد الموازنات السنوية وإدارة النقد.
  • إعادة تشكيل شجرة الحسابات الموجودة في الدار وتحديد مراكز التكلفة.
  • تحديث النظام الآلي المعمول به في قسم المالية.
  • تفعيل نظام للحصول على التقارير التحليلية الدورية التي تمكن من النهوض بمالية الدار من خلال زيادة الإيرادات وتخفيض النفقات.
  • وضع وتفعيل نظام ضبط المخازن والموجودات الثابتة.
 
ساهم معنا

سـاهم معنا

من خلال دعمك فإنك تعمل على المساعدة في الارتقاء بالوعي بالقضايا والمبادرات الإسلامية في جميع أنحاء العالم وكذلك الأشخاص الداعمين لتلك القضايا المبادرات على حد سواء. وبالتزامك بذلك، فإنك تلهم الآخرين في الاشتراك في عملية الابتكار والتغيير.

المزيد...

بحث ضمن الموقع